المقالات

اشتوكة : تساؤلات حول سلوكات خليفة قائد "فوق القانون" بايت عميرة

سيارة هذا الموظف: من بوجو 306 إلى السيارة في الصورة!

أيت اعميرة - سعيد الدين بن سيهمو،
      لاحديث بين ساكنة أيت اعميرة إلا عن احد المسؤولين برتبة خليفة وعن سلوكه البعيد عن القانون، يحدث كل هذا ،بعد تعين العامل الجديد على الاقليم ، الذي أوضح من خلال تحركاته اليومية داخل مجموعة من الجماعات ، عن رغبته الصادقة في تنظيف الاقليم من المفسدين والانتهازين.
       لكن خليفة القائد ما فتئ يمارس كل أنواع الاحتقار والانتهاك للكرامة الإنسانية للمواطنين الذين يقصدون هذا المرفق العام من أجل قضاء أغراضهم الإدارية ، حيث اعرب أكثر من مرة عن رغبته في تربية ساكنة المنطقة حيث وصفهم ب "اشتوكون" ، مستعينا في ذالك ببعض اشباه أعوان السلطة الغير المنضبطين للقانون، مايتنافا و التصريحات الرسمية للدولة في أعلى هرمها ألا وهو الملك الذي أكد في عدة خطب له على ضرورة تقريب الإدارة من المواطنين، وتكريس المفهوم الجديد للسلطة والقطع مع كل الأساليب التي تمس بحقوق الإنسان .

     الموظف الترابي يصر ويأبى إلا أن يضرب بكل هذه الشعارات عرض الحائط، فبالرغم من العديد من الشكايات من طرف المواطنين على سلوكاته المستهدفة للفئات الضعيفة اجتماعيا، في غياب تام لأية محاسبة من طرف المسؤول المباشر عليه.
     وتجدر الاشارة أن الخليفة ، لم يمر على تعينه ، بمنطقة ايت عميرة الا سنة ونصف، كانت كافية لكي يقتني سيارة فارهة، بعد ان تخلص من السيارة المهترئة التي قدم بها، الى المنطقة أول مرة، وهي سيارة من نوع بيجو 306 ، لايتعدى تمنها عشرة الاف درهم ، وقد غيرها بسيارة جديدة يفوق ثمنها 200 الف درهم، فمتى سيطبق قانون "من اين لك هذا" على أمثال هؤلاء؟

e-max.it: your social media marketing partner

أخبار محلية ووطنية  عالم الرياضة  تربويات  أقلام حرة  المواطن بريسTV  همس المواطن  أقلام حرة  أقلام عربية عين على الفيسبوك  المواطن بريس على الفيسبوك السلطة الرابعة  حوادث  تكنولوجيا  عالم المرأة  كاريكاتير  معرض الصور  RSS  الأرشيف