المقالات

السيبة والعشوائية عنوانان لما يجري بمستشفى الحسن الثاني سطات

مريض ينتظر لمدة 6 أشهر لإجراء عملية جراحية ولا يجد الطبيب!!! 

المواطن بريس - سطات - عزيز خطابي،

     ما ان تطأ قدماك داخل الى المركز الإستشفائي الجهوي لسطات، حتى  تتراءى لك الجموع من المواطنين يتحلقون حول المكاتب، وكأنك بمركز دكاكين الكل يصيح "هذا ليس معقول" "هذه ماشي بلاد" الى غير ذلك من العبارات التي يطلقها المرتفقون في الهواء، دون ان تجد الاذان الصاغية، من جهة اخرى ، يمكن ان تلاحظ بانك وسط رحبة من رحبات الاسواق المغربية، فلا من يدلك على مبتغاك ولا من يشير اليك بما يتوجب عليك فعله، اللهم اذا كان لديك بعض المعارف ممن يعملون في المكان.

     مناسبة هذا الكلام ، هو ان شخصا كان له موعد مع طبيب جراح لاجراء عملية لابنه، وبعد انتظار 6 اشهر لم يجد الطبيب الذي يقوم بالعملية.

     المصيبة العضمى ،هي انك تجد نفسك امام رجال الحراس الخواص هم من ينوبون عن الموظفين في ارشاد المرتفقين، ويتحكمون في مجرى الامور، فهو قد يقوم مقام المدير وكل شيء داخل المستشفى، فهذه صرخة اخرى من بين العديد من الصرخات التي ينادي من خلالها المواطنون ويطابون بحقهم الدستوري والإنساني  في الصحة  فهل يعجب هذا الوضع سيادة الوزير الذي يشرف على مغادرة الوزارة..وربما يأمل في الإستمارار فيها؟؟؟

e-max.it: your social media marketing partner

أخبار محلية ووطنية  عالم الرياضة  تربويات  أقلام حرة  المواطن بريسTV  همس المواطن  أقلام حرة  أقلام عربية عين على الفيسبوك  المواطن بريس على الفيسبوك السلطة الرابعة  حوادث  تكنولوجيا  عالم المرأة  كاريكاتير  معرض الصور  RSS  الأرشيف