المقالات

سطات - تجار قساريتي الرجاء والشاوية يتعرضون للإعتداء

المعتدي بائع متجول من أصحاب السوابق العدلية

المواطن بريس - سطات،

      وجه تجار المركز التجاري المتواجد بقلب مدينة سطات المعروف بقساريتي الرجاء والشاوية شكاية الى السيد وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بسطات - حصلت المواطن بريس على نسخة منها - يشتكون فيها من المسمى (ر.ل) الملقب ب"زقزوق"  وهو بائع متجول من أرباب السوابق وذلك بعد تسجيل حادث إعتداء بالسب والشتم بالكلام الساقط والتهديد على أعضاء مكتب جمعية النهضة لتجار قساريتي الرجاء والشاوية لدى منعهم إياه من إدخل سلعته إلى القسارية ليلا.

      وجاء في الشكاية أن المعتدي هدد التجار وتوعدهم بتلطيخ سمعتهم بالإدعاء لدى الشرطة والقضاء أنهم شركاء له في السرقة معتبرا أنه لا إشكال لديه في الرجوع إلى السجن متوعدا الجميع بالإنتقام.

     ويعاني تجار هاتين القساريتين منذ سنوات من تطويق الباعة الجوالين لقساريتيهم وأيضا من ملئهم لجنباتها ووبابيها الرئيسيين، رغم محاولات السلطة المحلية لإجلائهم التي دائما تبوء بالفشل.

    ويذكر أن السلطات المحلية كانت قد خصصت "للفراشة" ساحة غير بعيدة عن القساريتين وجهزتها بالإنارة، إلا أن هؤلاء الباعة رفضوا الإنتقال إليها، لتستمر معاناة تجار القساريتين الذين يؤدون الضرائب بانتضام وسط طوق البعاة الجوالين والفراشة الذين يزاولون تجارتهم بشكل غير قانوني.

e-max.it: your social media marketing partner

أخبار محلية ووطنية  عالم الرياضة  تربويات  أقلام حرة  المواطن بريسTV  همس المواطن  أقلام حرة  أقلام عربية عين على الفيسبوك  المواطن بريس على الفيسبوك السلطة الرابعة  حوادث  تكنولوجيا  عالم المرأة  كاريكاتير  معرض الصور  RSS  الأرشيف