المقالات

الملك ينحي بنكيران عن رئاسة الحكومة والبديل من العدالة والتنمية

بعد خمسة أشهر على تعيين بنكيران وفشله في تشكيل الحكومة

المواطن بريس - الرباط،

       مباشرة بعد عودة الملك محمد السادس من جولته الإفريقية الثانية أعلن عن عزل السيد عبد الإله بنكيران من رئاسة الحكومة بعد مرور خمسة أشهر على تعيينه كرئيس للحكومة، استنادا إلى الصلاحيات الدستورية للملك كرئيس للدولة وبصفته المسؤول الأول على البلد.

     جاء هذا في بلاغ صادر عن الديوان الملكي بالرباط، حيث ذكر البلاغ أن الملك عين السيد عبد الإله بن كيران من الحزب الذي فاز بالإنتخابات مباشرة بعد"48 ساعة" على فوز حزبه بالمرتبة الأولى و حجزه للعدد الأكبر من المقاعد في الانتخابات التشريعية انسجاما مع النص الدستوري. وعزى البلاغ التنحية إلى مرور مدة خمسة أشهر دون أن يتمكن بنكيران من تشكيل الحكومة وأنعدام أية "بوادر" لتشكيلها.

      البلاغ ذكر أن خليفة بنكيران سيكون من الحزب نفسه، وسيستقبله الملك لاحقا، كما شكر البلاغ السيد عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة السابقة - والمعزول من تكليفه بتشكيل الحكومة الحالية - على جهوده ووطنيته الصادقة وتفانيه في العمل ونكرانه للذات.

     ويبدو ان خصوم بنكيران نجحوا في اسقاطه بعد سلسلة مراطونية من المشاورات التي افرزت تجاذبا سياسيا وصراع قوي عصره "البلوكاج" حين اصرت أربع أحزاب وهي الأحزاب الملقبة ب"الإدارية" التجمع الوطني للأحرار والحركة الشعبية والإتحاد الدستوري، والحزب اليساري الإتحاد الإشتراكي على الدخول إلى الحكومة مجتمعة دون استثناء أي منها مع رفض حزب الإستقلال. الأمر الذي رفضه بنكيران رغم استبعاده لحزب الإستقلال وقبوله بالأحزاب الإدارية لكن رفضه كان تاما للإتحاد الإشتراكي.

      السؤال المطروح حاليا بعد تحديد الشخصية الحزبية من العدالة والتنمية هو هل سيكون لتنحية بنكيران أي تاثير على تشكيل الحكومة في ظل أحزاب تصر على أن تكون أقوى من رئاسة الحكومة؟

e-max.it: your social media marketing partner

أخبار محلية ووطنية  عالم الرياضة  تربويات  أقلام حرة  المواطن بريسTV  همس المواطن  أقلام حرة  أقلام عربية عين على الفيسبوك  المواطن بريس على الفيسبوك السلطة الرابعة  حوادث  تكنولوجيا  عالم المرأة  كاريكاتير  معرض الصور  RSS  الأرشيف