المقالات

يوميات المهرجان الوطني المهني للصردي: تنشيط الحركة التجارية بالمدينة

بضاعة بأثمنة مغرية وفضاء ألعاب للأطفال

المواطن بريس - سطات،

       تتواصل فعاليات المهرجان الوطني المهني للصردي بسطات، ويتواصل بموازاة معها مهرجان الولي الصالح سيدي الغليمي ومعهما يتضاعف صخب الجمهور والحركية اللافتة بغرب المدينة.

      المواطن بريس ترصد اليوم الحركية التجارية بجنبات المهرجانين خارج الأروقة والخيام والحركة، حيث تحولت شوارع وأزقة حي الكمال إلى سوق كبير تنتشر فيها البضائع ويعرض الباعة تجارتهم بسخاء وقناعة.

      المهرجانين شكلا مناسبة للساكنة للتبضع واقتناء العدييد من البضائع بأثمنة مغرية ، كما شكلا مناسبة للترويح عن النفس حيث يختم الزائر جولته في فضاء المحرك حيث يتابع الجميع عروضا جد رائعة في الفروسية من فن التبوريدة الضارب ثقله في التاريخ المغربي.

      أيضا شكل فضاء الألعاب متنفسا حقيقيا للأطفال الذين استفاد آباؤهم وأولياهم من الأثمنة المناسبة لكل نوع من الألعاب، وسط جو تملأه البهجة ويسوده الحبور الذي لم يعكر صفوه سوى الإكتضاض والظروف المناخية التي تأتي ببعض الزوابع بين الفينة والأخرى..

     وعوما فالساكنة فعلا تحققت من الوعود السابقة واستفادت وتواصل الإستفادة من تنظيم حدث كبير كهذا حرك الركود في النشاط الإقتصادي التضامني، كما شكل متنفسا حقيقا لمدينة تفتقر لأبسط المتنفسات، خصوصا وأنها مدينة غير ساحلية ولا تشهد حركة سياحية ذات قيمة رغم توفرها على موقع أثري قيم يتمل في القصبة الإسماعيلة المصنفة ضمن التراث الوطني.

e-max.it: your social media marketing partner

أخبار محلية ووطنية  عالم الرياضة  تربويات  أقلام حرة  المواطن بريسTV  همس المواطن  أقلام حرة  أقلام عربية عين على الفيسبوك  المواطن بريس على الفيسبوك السلطة الرابعة  حوادث  تكنولوجيا  عالم المرأة  كاريكاتير  معرض الصور  RSS  الأرشيف